كتاب فنون وتقنيات الماكياج الدائم

الوشم التجميلي

Tattoo Book
كتاب شامل
لجميع أسرار مهنة الوشم
يهم جميع العاملين في مجالات التجميل

 89 صفحة - عشرات الصور والرسوم الإيضاحية

السعر:
داخل لبنان: 40 دولار أمريكي واصل إلى منزلكم أو عملكم

الدول العربية: 50 دولار أمريكي
واصل إلى منزلكم أو عملكم

الدول الأخرى: 35 دولار أمريكي + كلفة الشحن والتوصيل
أرسل رسالة حدد فيها طلبك وبلد إقامتك وعنوان إميلك

غلاف الكتاب

صور من الكتاب

 

الوشم على الجلد

مقدمـــــــــــة

·        عرفت الكثير من الشعوب والحضارات السالفة الوشم وطبقته لدواعي مختلفة تخطت الزينة والزخرفة لتصبح كعادات وتقاليد ولتصل إلى حدود خرافية في بعض منها:

-         طبقه المصريون القدامى (2000 سنة قبل الميلاد).

-         الوشم الملون تطور بقوة عند الماوريس Maoris، سكان نيوزيلاندا الأصليين (800 سنة بعد الميلاد).

-         اعتبر الوشم، خلال فترة من الزمن، كشكل من أشكال الزينة المعتبرة في بلاد الصين، الهند واليابان.

-         اعتقدت بعض الشعوب بأن الوشم يوفر حماية ضد الحظ السيئ وضد المرض.

-         واعتقدت بعض الشعوب الأفريقية بأن الوشم يعالج أمراض العيون وآلام الرأس ويحمي من عضة الكلب ولسعة الأفعى ومن أخطار الغرق.

-         أما البرابرة فقد اعتبروا الوشم كعلاج ضد الروماتيزم.

-         في الهند والتيبت، يترافق الوشم مع بعض مراحل الحياة المهمة أو الصعبة: سن البلوغ، الولادة، المرض وكذلك أوقات الحزن والحداد.

-         في هاواي، يكون الحزن مناسبة لتطبيق وشم على شكل نقاط وخطوط على اللسان.

-         تستعمل بعض الشعوب الوشم والتشطيب أيضاً للتعريف عن طبقة الشخص الاجتماعية أو عن انتمائه إلى مجموعة أو قبيلة معينة أو كعلامة حزن على فقدان عزيز.

-         يتم التشطيب بشرط الجلد، في منطقة معينة من الوجه وبشكل محدد، يليه تطبيق مواد مخدشة في الجرح الحاصل التي تمنع الجلد من الالتئام السوي فيترك ندباً واضحاً (كعلامة فارقة) بعدما يشفى.

مع ذلك فقد كانت الزينة والزخرفة هما الهدف الأساسي من شيوع استعمال الوشم على مر العصور واختلاف الشعوب.

 

·        قلما تطورت تقنيات تطبيق الوشم عبر العصور. المبدأ هو نفسه، فهذه الطريقة التزيينية للجلد تعتمد على غرز عناصر ملونة تحت سطح الجلد. يثقب الجلد بواسطة أداة مستدقة الرأس، إبرة مصنعة من مواد مختلفة (عظم، عاج، أسنان، معدن، فولاذ) بحيث تعمل على إدخال الخضابات اللونية تحت البشرة. كل المشكلة تكمن في عدم تخطي البشرة وثقب الأدمة، وذلك لتفادي انتشار جزيئات الخضاب. إذن يجب أن يتكيس الخضاب ما بين البشرة والأدمة.

 

·        الخضابات المستعملة قديماً كانت تتألف من: من سُخام (شحتار) المداخن الأسود، من قشرة الجوز المحترقة، من بعض أنواع الصمغ النباتي، من الرماد أو من بعض العناصر العضوية، الحيوانية أو النباتية...   وقد كانت تمزج المادة المستعملة بالكحول، بالماء، بالدم أو بعصارة نباتية...

 

·        هذه التقنيات القديمة هي بالطبع تسببت بالكثير من المشاكل الصحية والأعراض الجانبية، من أبسطها إلى أخطرها، ردات فعل تحسسية، التهابات موضعية، نقل أمراض معدية ومميتة أحياناً...

 

·        في عام 1891 ظهرت أول آلة كهربائية لتطبيق الوشم، ومنذ ذلك الحين بقي المبدأ نفسه وإن تطورت التكنولوجيا الحديثة وأنتجت آلات وشم أكثر جمالاً وأصغر حجماً وأخف وزناً وأكثر تحملاً للعمل المطول...

 

·        الخضابات النباتية، وكذلك العضوية، لم تعد تستعمل لأن ألوانها غير ثابتة من ناحية ولأنها كانت تتسبب بحساسية جلدية من ناحية أخرى.

·        حالياً تستعمل خضابات معدنية كأكسيد الحديد وأكسيد الزنك النقية والمعقمة. وهي ثابتة إلى حد أكبر بكثير من الخضابات النباتية والعضوية لأنها غير ذوابة في الماء.

 

·        هذه المهنة تحتاج إلى الجمع والربط القويين ما بين العلم والضمير، علم ودراية كافية بكافة تفاصيلها وتشعباتها، وحرص جاد على صعيد العناية والتعقيم الأكيدين لتلافي نقل الأمراض المعدية من وإلى الزبائن، خصوصاً مرضي السيدا والتهاب الكبد الفيروسي hépatite B.

 

·        حتى الآن لا يوجد قانون عالمي ينظم هذه المهنة، وقد أصبحت تجارة رائجة لا تحكمها أية ضوابط، فممارستها مفتوحة أمام جميع الهواة وليست محصورة بأخصائيي التجميل المجازين أو بغيرهم من المحترفين الذين درسوها بناء على قواعد علمية سليمة على أيدي متخصصة وفي أماكن مرخص لها بذلك بناءً على استيفائها الشروط المنهجية اللازمة، فإننا، وللأسف، نجد من يمارس هذه المهنة بناءً على أسبوع من التدريب، إن لم يكن أقل، دون صلة مسبقة له بهذا المجال أو بمجال العناية بالصحة لا من قريب ولا من بعيد!!!...

 

العمل من غير العلم، ضمير ناقص وخراب للعمل

والعلم من غير الضمير، عمل ناقص و خراب للروح الإنسانية

 

سوف أحاول في هذا الكتاب المتواضع أن أضيء شمعة على كل جانب من جوانب هذه المهنة، علني بذلك أفعل شيئاً بدل أن ألعن الظلام.

علي منصور


 
c
شراء
Hit Counter