صيدلية الليمون الحامض

الليمون الحامض

Citron

Lemon

Citrus limon

- يشتهر الليمون الحامض بكونه يحتوي على مقدار عال من الفيتامين C الذي يساعد في تحسين مقاومة العدوى ويستعمل كواق لعديد من الحالات لاسيما الزكام والأنفلونزا...

- والحقيقة أنه من أهم العلاجات الطبيعية المتعددة الاستعمال...

- وهو أيضاً مطهر واق ذو قيمة عالية من العدوى والحمى.. وبخاصة تلك المتعلقة بالمعدة والكبد والأمعاء..

- وعلى الرغم من احتوائه على الحمض، فإنه عندما يُهضم يكون له مفعول قلوي في الجسم يعدل ميزان التوازن الحمضي - قلوي في الجسم.. وما يجعله مفيداً لحالات الروماتيزم عندما تكون الحموضة عاملاً مساهماً في حدوثها..

والفيتامين C أساسي للصحة العامة:

لصحة الأسنان واللثة والعظام؛ يعجِّل التئام الجروح والأنسجة والكسور؛ يمنع الإسقربوط؛ يحسن المقاومة ضد العدوى؛ يساعد على الوقاية والشفاء من نزلات البرد؛ يحسن امتصاص الحديد؛ مادة غذائية مقاومة للتأكسد؛ يمنع تحول النترات إلى مواد مسببة للسرطان؛ يقلل من الكولسترول "الضار" بالدم؛ يقلل من حدة أنواع عديدة من الحساسية.

ويعمل الفيتامين C بشكل أفضل مع وجود:
- فيتامين A،
- فيتامين B6،
- حامض البنتوثينيك = B5،
- الزنك = Zn.

ونقص الفيتامين C يؤدي إلى:

الإسقربوط؛ لثة رخوة بها نزيف؛ تورم أو آلام بالمفاصل؛ بطء التئام الجروح والكسور والرضوض؛ نزيف الأنف؛ تسوس الأسنان؛ فقدان الشهية؛ ضعف العضلات؛ نزيف الجلد؛ الأنيميا؛ عسر الهضم؛ آلام بالمفاصل؛ مشكلات بالعين؛ فقدان الشعر؛ نزيف الأنف.

وليس الفيتامين C وحده من يُغني الحامض

وهذه أهم المكونات الرئيسية لعصير الحامض:

  • زيوت طيارة (2.5 % من القشرة): ليمونين (70% من مجموع الزيوت)، ألفاتريبنين، بيتابيبنين، سيترال.
  • كومارينات coumarins.
  • فلافونيات حيوية flavonoïds.
  • فيتامينات A ؛ B1 ؛ B2 ؛ B3  وC (من 40 إلى 50 ملغ لكل 100 غرام من الثمرة).
    لثَأ (mucilage).
بعض الأفعال الرئيسية لعصير الحامض:
  • مُطهر antiseptics
  • مضاد للرثية (الروماتيزم)
  • مضاد للجراثيم
  • مضاد للأكسدة antioxidant
  • يخفض الحمى antipyretic

بعض خصائص عصير الليمون الحامض الدوائية المهمة:

  • مضاد لداء الإسقربوط.

  • مضاد للروماتيزم.

  • مضاد لداء النقرس.

  • حصى الكلى والمرارة.

  • مخفض للكولسترول الضار.

  • منقي للدم.

  • مطهر للجهاز الهضمي ومساعد للهضم.

  • محسن لوظائف الكبد.

  • معالج للإسهال وللزحار dysentery.

  • قاتل للعطش... فالليمونادة الباردة أو الساخنة أفضل مشروب.

  • مقوي للبطانة الداخلية للأوعية الدموية وخاصة الأوردة والشعيرات الدموية ويساعد في محاربة الدوالي varicose وسهولة التكدم.
  • منشط عام للجسم.
لمساعدة جسمك على التخلص من السموم، وتحسين عملية الهضم، وزيادة مستويات الطاقة، وتحفيز عمليات التمثيل الغذائي، وإنقاص الدهون، وتصحيح التوازن الهرموني.. وما لهذه العمليات الوظيفية الأساسية من انعكاسات إيجابية على سائر وظائف الجسم الأخرى:

كل يوم صباحاً على الريق (قبل الترويقة بحوالي نصف ساعة):

1- عصير حامضة واحدة طازجة حجم متوسط (من 50 إلى 75 ملل من العصير الصافي).

2- 150 إلى 200 ملل ماء شرب فاتر أو دافئ.

ملاحظة: يخلط العصير فور عصره مع الماء ويشرب مباشرة دون تركه لأكثر من ربع ساعة حتى ولو في البراد.

بعض طرق استعمال عصير الحامض:

1- للمساعدة على الهضم: عصير الحامض مع كمية مساوية من الماء الساخن بعد الطعام.

2- لمقاومة العطش والشعور بالانتعاش: عصير الحامض مع الماء البارد (ليمونادة)... يمكن إضافة بعض أوراق النعناع...

3- في حالات الإسهال والزحار: يطهر الأمعاء يمنع الإسهال ويعيد توازن الماء في الجسم.

4- العلاج بعصير الحامض نافع جداً ومجرب في الحالات التالية:

  • حصى الكلى والمرارة،
  • الروماتيزم وداء المفاصل،
  • النقرس،
  • تصلب الشرايين،
  • الدوالي varicose وسهولة التكدم،
  • الكولسترول والدهون في الدم:
- وهذا العلاج يبدأ بعصير حامضة واحدة يومياً مضافاً إليها كمية مساوية من الماء..
- ونزيد كل يوم حامضة وصولاً إلى 7 أو 8 حامضات في حالتي حصى الكلى أو المرارة..
- وإلى 10 أو 12 حامضة في باقي الحالات..
- ثم ننقص حامضة كل يوم حتى نعود إلى حامضة واحدة يومياً..
- ونبقى على عصير حامضة واحدة يومياً لمدة أسبوعين على الأقل..
- من الأفضل إضافة قليل من العسل إلى العصير مع الماء لتفادي الإمساك...
- عندما تصبح كمية العصير مرتفعة يمكن توزيعها على عدة مرات يومياً...

5- في حالة عسر الهضم أو ألم الرأس الناتج عن التخمة أو سوء الهضم: فنجان من القهوة العربية الثقيلة مع عصير حامضة واحدة.. يؤخذ ساخن ومن دون سكر..

6- لآلام الحنجرة: الغرغرة بكوب من الماء الفاتر مع عصير الحامض. كما يمكن تطبيق ضمادة من القماش مبللة بعصير الحامض المضاف إليه قليل من الملح على الحنجرة.

7- لألم الرأس: تطبيق شرائح من الحامض على الصدغين.

8- ضد القلاع les aphtes (بثور في الفم واللسان): غسل الفم عدة مرات يومياً بعصير الحامض مخففاً بالماء مع العسل.

9- لمداواة لسعات الحشرات: شريحة من الحامض على المكان لتهدئته.

10- لتفادي مرض البرد (الشرث les engelures)  (احمرار وتورم الأصابع في الشتاء): فرك اليدين و أو القدمين بعصير الحامض.

11- لمعالجة الإمساك: ملعقة كبيرة من زيت الزيتون + ملعقة كبيرة من عصير الحامض... قبل وجبة الطعام بنصف ساعة تقريباً.. ثلاث مرات يومياً.. وبعد تحسن الحالة نأخذ جرعة واحدة يومياً قبل الترويقة...

عصير الحامض والجمال:
  • على الأظافر المعرضة للكسر: تطبيق عصير الحامض صباحاً ومساءً لمدة أسبوع.
  • للحصول على يدين ناعمتين: عصير الحامض مع الغليسيرين.. عدة مرات يومياً لاسيما من بعد انتهاء من أعمال غسيل الثياب والجلي وسائر الأعمال التي تحتك فيها الأيدي بمواد التنظيف..
  • للأرجل الحساسة: مغطس بماء نقيع ورق وزهر الزيزفون.. يليه فرك الرجلين بعصير الحامض.
  • للجلد الدهني: مسح لطيف للمناطق الدهنية (اللامعة) بقطنة مبللة من عصير الحامض.
  • لشد المسام الواسعة: خفق بياض بيضة ليصبح كالثلج.. إضافة عدة نقاط من عصير الحامض.. يستعمل كماسك لمدة 10 دقائق.
  • للبقع الداكنة على الوجه: عصير الحامض يفتح لونها..
  • للبقع اللونية على اليدين الناتجة عن التقدم في السن: عصير الحامض مع قليل من الملح مرتين يومياً.
  • للبقع الداكنة حول المنطقة الحساسة: ملعقة عصير حامض مصفى + ملعقة ماء الأكسيجين +  نصف ملعقة غليسيرين.
     يليها من بعد حوالي 10 إلى 20 دقيقة تطبيق كمية بسيطة من زيت اللوز الحلو، مع تدليك دائري لطيف...
     
  • لتلميع الشعر من بعد الشامبو: من بعد غسل الشعر تماماً من آثار الشامبو.. عصير الحامض مع الماء كشطف نهائي للشعر.
  • لتبييض الأسنان: عدة نقاط من عصير الحامض على فرشاة الأسنان.. وفرك الأسنان بها مرتين أسبوعياً.. يليها تناول تفاحة...
استعمالات أخرى للحامض:
  • لتنظيف اليدين من الزفرة: من بعد تناول اللحوم والدجاج والأسماك باليدين.. فركها بنصف حامضة أو بعصير الحامض.. ستنظف بسرعة..
  • لتفادي اسوداد الفواكه والخضار من بعد تقطيعها: فركها بقليل من عصير الحامض.
  • لإزالة رائحة الثوم عن اليدين، وغيره، من بعد تحضير الطعام: فرك اليدين بنصف حامضة.
  • المجوهرات: يمكن تنظيفها بقطعة من الحامض ثم غسلها وفركها بقطعة من الشاموا.
  • لطرد العث من الملابس: برش قشور الحامض المجفف في قطع من الشاش توزع بين الثياب وفي الخزائن.
  • للتخلص من النمل: وضع الليمون المعفن في أماكن مرورهم.
قشر الحامض لا يقل أهمية عن عصير الحامض:

- الجزء الأصفر من قشر الحامض يحتوي على زيت أساسي فعال جدا وهو من النواحي العلاجية ذو قيمة ثمينة ومعتبرة.

- يستخرج الزيت الأساسي من قشور الحامض والبرتقال وجميع قشور الحمضيات بطريقة العصر الميكانيكي على البارد.. وليس بطريقة التبخير لأنها حساسة جداً ولا تتحمل درجات الحرارة المرتفعة.. على أن تكون الثمرة غير متعرضة للرش بمبيدات كيميائية ومغسولة جيداً ومجففة قبل التقشير والعصر..

- يتكون الزيت الأساسي المستخرج من قشور الليمون الحامض على الزيوت العطرية التالية:
 

Monoterpènes : limonène (70.10%), béta-pinène (11.27%), gamma-terpinène (8.44%), sabinène (1.66%), alpha-pinène (1.73%), myrcène (1.37%), terpinolène (0.49%)
Sesquiterpènes :
béta-bisabolène (0.54%)
Aldéhydes : néral (0.96%), géranial (1.32%)

- يوصف زيت الليمون الحامض الأساسي خصوصاً في الحالات التالية:

  • منشط عام.
  • مُهضم ونافع للجهاز الهضمي.
  • مدر للبول.
  • مطهر وقاتل للجراثيم والفيروسات.
  • المشاكل التنفسية والمعوية.
  • الروماتيزم.
  • الإسقربوط.
  • مسيل للدم.
  • مخفض للحرارة.
  • منشط لجهاز المناعة.
  • محلل لحصى الكلى والمرارة.
  • مخفض للوزن ومعالج للسلوليت (الحثل الشحمي).
  • لمعالجة الجلد الدهني.
  • ...

الجرعة القصوى المسموح بها وطريقة الاستعمال (عن طريق الفم):
- عند البالغين: نقطة واحدة لكل 25 كلغ من وزن الجسم.
- عند الأطفال فوق الثلاث سنوات: من نقطة واحدة إلى ثلاث نقاط يومياً كحد أقصى من بعد استشارة طبيب مختص بالعلاج الطبيعي.. على أن لا تتعدى الجرعة أكثر من نقطة واحدة..
- توضع النقطة أو النقاط المسموح بها على ملعقة من العسل أو قطعة من الخبز.

للاستعمال الخارجي:
- من 1 إلى 2.5 % في زيت أو كريم أو مرهم التدليك.

تحذيرات حول الزيوت الأساسية:
- لا تستعمل مركزة على: الجلد أو الأغشية المخاطية (العيون، داخل الأنف، العضو التناسلي الأنثوي) أو كقطرة للأذن لأنها مهيجة.
- لا تتعرض للشمس أو الأشعة ما فوق البنفسجية من بعد تطبيقها على الجلد.
- لا تستعمل للمرأة الحامل أو الأم المرضعة: بعض الزيوت الأساسية تؤدي إلى الإجهاض أو قطع حليب الأم.
- لا تستعمل للأطفال دون الثلاث سنوات.
- لا تستعمل في الحقن العضلي أو الوريدي.

- يحفظ الزيت الأساسي في قارورة زجاجية محكمة الإقفال.. في مكان بارد.. بعيداً عن الضوء.. وبعيداً عن متناول الأطفال.

- إجراء اختبار التحسس ضروري قبل الاستعمال: نقطة من الزيت الأساسي في ا ملل من زيت نباتي.. تدهن على ثنية الذراع.. فإن لم يحدث ردة فعل تحسسية خلال 24 ساعة.. عندها يمكن استعماله.

- عند التعرض العرضي للزيت الأساسي على الجلد أو العين تنظيف الجلد أو العين بزيت نباتي وليس بالماء.

يمكن مزج زيت الليمون الحامض الأساسي مع زيوت أساسية أخرى والحصول على علاجات عديدة ومتنوعة لعدد كبير من الأمراض والمشاكل الصحية والجمالية... تصل إلى حدود 150 نوع من الأمراض.
- ماسك للجلد الدهني: نقطتان من زيت الليمون الحامض الأساسي + ملعقة كبيرة من بودرة الصلصال الأخضر أو الأصفر + كمية مناسبة من الماء للحصول على عجينة طرية.. يتم تطبيقها على الجلد من 7 إلى 10 دقائق.. يغسل بعدها الوجه بالماء...

- للمساعدة على التنحيف (تخسيس الوزن الزائد): 2 ملل من زيت الليمون الحامض الأساسي + 2 ملل من زيت إكليل الجبل الأساسي + 1 ملل من زيت المندرين الأساسي... ثلاث نقط من الخليط في ملعقة صغيرة من زيت الزيتون أو زيت السمسم.. 3 مرات يومياً... لمدة 20 يوم كل شهر... توقف 10 أيام... ثم من جديد حتى العودة إلى الوزن الطبيعي...

Hit Counter