الشمس والجلد

الصفحة :12

معلومات، نصائح وإرشادات سريعة

لكن مفيدة لفصل الصيف

 

·        تبعث الشمس إشعاعات فوق بنفسجية (UV).

·        تتلف هذه الأشعة الحمض النووي أ.د.ن.(A.D.N.)  الخلايا التي تصل إليها.

·        الـ UV تحفز خلايا الميلانوسيت على تخضيب الجلد بالميلانين كوسيلة دفاعية طبيعية ليس إلا؛ فالطبيعة لا تعنيها الموضة بشيء ! والجلد يدفع ثمناً باهظاً مقابل حصول البرونزاج: جفاف، نقص المرونة، تجاعيد، شيخوخة مبكرة، حساسية ضوئية، لطخات لونية داكنة، حروق... علاوة على ذلك، فإن التعرض المفرط للشمس يؤدي إلى ارتفاع نسب احتمالات الإصابة بـ: سرطان الجلد، تكثف عدسة العين Cataracte، التهاب العين، نقص مناعة الجسم...

 

 ما يجب أن نعلمه:

-         البرونزاج لا يؤمن الحماية الكافية لذا يجب الوقاية دائماً؛

-         البرونزاج التدريجي، من دون التعرض لضربة الشمس، يدوم أطول وأضراره أقل؛

-         حدة الـ UV تصل ذروتها عند الظهيرة، وخطرها الأقوى في الساعات الأربع المحيطة بها (الظهيرة في لبنان، حسب التوقيت الصيفي، حوالي الساعة 13، والخطورة الأقوى ما بين الساعة 11 والساعة 15)؛

-         احمرار الجلد من بعد التعرض للشمس يؤكد تناول جرعة عالية من الأشعة؛

-         حرق الشمس ضرر فادح سببه التعرض المفرط؛

-         الغيوم، الهواء البارد، مياه حوض السباحة، الشمسية، تعطي انطباعاً خادعاً بالحماية، فجميعها لا تحجب الـ UV وجميع احتياطات الوقاية والحماية ضرورية مع كافة هذه الظروف؛

-         تطبيق كريم حماية كاملة (Ecran Total) لا يؤمن حماية كاملة !، بل يقلل من الأضرار فقط؛

-         كلما كانت سحنة البشرة أفتح كلما وجب استعمال كريم حماية بدرجة أعلى وزمن تعرض أقل؛

-         الأطفال ما دون السنة من العمر لا يجب أن يبقوا مطلقاً تحت الشمس، بل في الظل مع حماية كاملة للجلد بواسطة الثياب الخفيفة (قماش طبيعي) وحماية الرأس والوجه والعينين؛

-         قبل سن البلوغ، أجهزة دفاع الجسم لا تعمل بشكل كامل، لذا يجب حماية الأطفال والأولاد بشكل فعال (الجلد والعينين).

ما يجب تفاديه:

عدم التعرض للشمس أبداً في حال:

وجود أي مرض جلدي أو وجود شامة قبل استشارة الطبيب المختص؛

- استعمال أي دواء (خارجي أو داخلي) قبل استشارة الصيدلي، فبعض الأدوية تسبب تحسساً ضوئياً تحت الشمس.

 عدم استعمال:

- العطور أو مزيلات الروائح، بعضها يسبب تحسس وحروق قوية تحت الشمس؛
مستحضرات تجميل أو ماكياج غير مجربة مسبقاً على مساحة صغيرة من الجلد، أيضاً احتمال حدوث حساسية ضوئية؛
-  تفادي التعرض المطول في وضعية واحدة، بل تقليب الجسم بين دقائق وأخرى.

 أغذية مفيدة للحماية من أضرار الشمس:

 تناول الأطعمة الغنية:
-  بالسلينيوم (Sélénium): ثوم، بصل، القنبيط Brocoli والحبوب الكاملة (مع قشرتها) كالقمح، الذرة والأرز...
-
 بالبيتا كروتين  :(bêta-carotène) كالجزر، المشمش المجفف والبقدونس...
-
 بالفيتامين E : كالملفوف الأحمر، اللوز، العنب...

فهذه العناصر ذات أهمية كبرى لأنها تساعد وظائف الدفاع الطبيعية للجلد على تعزيز حمايته من الشمس ومقاومته ضد "الجزيئات الحرة" (les radicaux libres) لذلك يجب تدخل هذه الأطعمة في النظام الغذائي اليومي المتنوع.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13